Alayyam - الأيام

عبد المجيد زراقط، دور العلماء العامليِّين الأدبي(4-الشهيد الثاني) / جريدة الأيام الإلكترونية .

عبد المجيد زراقط، دور العلماء العامليِّين الأدبي(4-الشهيد الثاني) / جريدة الأيام الإلكترونية


 873 | | | Admin



وإن كان لنا أن نقدم أنموذجاً يمثل هؤلاء العلماء فهو الشيخ زين الدين، الشهيد الثاني، (المولود في جباع سنة 911 هـ)، فقد بلغ هذا الشيخ غاية الكمال في الأدب والفقه والحديث والتفسير والهندسة والحساب وغير ذلك، وكان وقته موزَّعاً بين التدريس والمطالعة والتَّصنيف والمراجعة والاجتهاد في العبادة والنظر في أحوال المعيشة وقضاء حوائج المحتاجين، وتلقي الأضياف بكرمٍ وبشاشة. ومع ذلك، كان يعمل في كَرْمٍ له، وينقل الحطب في الليل على حمار له لعياله. ورحل في طلب العلم إلى ميس الجبل وكرك نوح ودمشق ومصر والحجاز والعراق والقسطنطينية، حيث أعطى المدرسة النورية في بعلبك، فأقام في هذه المدينة، ودرَّس في المذاهب الخمسة، وعاش "في غالب الزَّمان في الخوف الموجب لإتلاف النفس والتستر والخفاء"، ولم ينجه هذا كله من القتل على أيدي العثمانيين سنة 965 هـ/1557م
د. عبد المجيد زراقط. أكاديمي. ناقد أدبي. قاص وروائي

بيروت-الطقس